Free shipping on all orders in Saudi
  • Home
  • Azha Blog
  • !أن يكون خطُّ يدك في روضةٍ من رياض الجنة؛ شيء يشبه الحلم

!أن يكون خطُّ يدك في روضةٍ من رياض الجنة؛ شيء يشبه الحلم

by Azha Workshop on August 17, 2020  in Arabicartartistsartworkcalligraphyislamislamicخط
بقلم:بيان باهمّام
يا ترى مين هو الخطاط الّلي أمضى 40 سنة من عمره في كتابة القرآن الكريم؟
مين الخطّاط اللي خطّه مكتوب في روضة من رياض الجنة؟
ومين هو خطّاط العملة السعوديّة الأول؟ 
!تعالوا نتعرّف سوا عليهم 

:عثمان طه

خطّاط نال شرف كتابة القرآن الكريم. أكثر من 40 سنة من عمره قضاها في هذا العمل الطيّب يقول: "أنا عشقان
الخط، ما يهمني التعب"! كتابة مصحف واحد فقط تستغرق منه عمل متواصل بشكل يومي لمدّة ثلاث سنين! شغوف هو بكتابة القرآن الكريم و مستمتع بكتابة كل كلمة وكل حرف!  عثمان طه لديه طلب بسيط مننا حينما نقرأ القرآن، يقول: "ادعولي. ادعولي الله يحفظلي عيني و جوارحي عشان أكمّل عملي" ❤️

:شفيق الزمان

                                                                  ⁠أكرمه الله ليكون خطاطاً للحرم النبوي 
بدأت القصة من إحدى المسابقات التي شارك بها وتم اختياره لهذه المهمة العظيمة.
أحب الأعمال إلى خطّاطنا هو كتابة الآيات على اللوَح التي تعلق فوق المقصورة الشريفة في الروضة المباركة! 😍
!أن يكون خطُّ يدك في روضةٍ من رياض الجنة؛ شيء يشبه الحلم

:عبدالرزاق خُوجة

خطاط العملة السعودية الأول. بدأت موهبته و ولعه بالخط وهو في صفوف الدراسة، فقد كان يخُط الصحف المدرسية، وبعد ذلك عمل في دار الأصفهاني ليخُط في العديد الصحف السعودية. و في عهد الملك فيصل رحمه الله كان عبدالرزاق خوجة أول من يخط العملة الورقية والمعدنية السعودية بيده الكريمة عام 1385 هـ، واستمر في كتابة العملة في عهد الملك خالد والملك فهد رحمهما الله. وبذلك يكون فنّه قد أمضى قرابة النصف قرن ساكناً في
جيوب الناس
اللهم اشكر سعيهم وأحسِن إليهم كما أحسنوا لحرف القرآن 
وعرّف عليهم بأعمالهم السماء وأهلها ❤️ 

Leave a Comment

Please note, comments must be approved before they are published


BACK TO TOP